الرئيسية

مقالات تخص أنشطة الجمعية و كل ما يتعلق بها

خاص بالمهرجان

International festival of documentary film

أخبار سينمائية

قسم يهتم بجديد السينما على المستوى الوطني والدولي.

أبحاث و دراسات

قسم خاص بنشر الأبحاث و الدراسات المتعلقة بالفن السابع

مقالات فكرية و نقدية

مناقشات و أفكار للنهوض بالفن السينمائي

ملتميديا المهرجان

صور و فيديوهات المهرجان

حول المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة

Fouad Zouirik1

 

حول المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة

فؤاد زويرق

 

المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة مبادرة مهمة، ونضال ثقافي جاد يعمل في صمت محاولا اختراق جدار الركود والفشل الذي تعاني منه بعض المبادرات المماثلة، نضال يتقيد بإطار ثقافي محض، ويتحدى إشكالية الرفض والقبول لخطابه المغاير تماما لما عهده المتتبعون للمهرجانات السينمائية الأخرى، فالفيلم الوثائقي كمادة أو كتيمة لهذا المهرجان يضعه لا محالة بين قوسين تتبعهما علامة استفهام، إلا أن القائمين على هذه المبادرة -وهذه حقيقة لا يمكن إنكارها- عملوا بجد وإخلاص وإرادة في سبيل فصل الفن عن الترفيه السلبي المتعارف عليه وإعطائه المكانة اللازمة التي يستحقها، وذلك بإبراز وجهه الآخر غير المعلن، وقد وفقوا في ذلك بشهادة الجميع لتنطلق مسيرة الاستمرارية دورة بعد دورة، المهرجان ببساطة فكرة تمخضت بعد جهد جهيد لتسد فراغات مهدرة، وتمد جسرا إشعاعيا يربط بين المثقف والصورة الثقافية، من خلال تفعيلها كمادة وثائقية.

تلعب جمعية المهرجان دورا كبيرا في ترسيخ استمرارية فعاليات هذه المبادرة، والاهتمام بجانبها الثقافي دون إهمال منها للجانب الفني والترفيهي، في تزاوج سلس تكمن إستراتيجيته في تشكيل أنموذج طموح، يجتهد حسب طاقته وإمكانياته في إعادة تموضع المادة الإبداعية الوثائقية كلغة فنية، ثقافية، حضارية تجمع عناصر الواقع في بوثقة واحدة. من هذا المنطلق تسعى الجمعية لإنجاح الدورة القادمة والتي ستنطلق يوم 24 من هذا الشهر، بل تطمح إلى أن تكون أحسن من سابقتها، فالاستمرارية تستلزم نجاحا متصاعدا، والنجاح يستلزم الاستفادة من أخطاء وهفوات التجارب السابقة، وهذا ما يدفعنا إلى التنبؤ بالأفضل حسب المعطيات الأولية التي توصلنا بها، والمؤشرات الايجابية التي عايناها، ابتداء من البرنامج المسطر لهذه الدورة ، مرورا بلجان التحكيم وليس انتهاء بالأفلام المشاركة، كما لا ننسى ضيف الشرف (اسبانيا) وقامته الفنية والثقافية، والتقارب الحضاري والتاريخي والجغرافي الذي يجمعه بالمغرب البلد المنظم.

شخصيا أتفاءل بهذا المهرجان الذي وقفت شاهدا على ولادته بعدما كان حلما واتوقع استمراريته وتفوقه، مادام يدفع بالفن المسؤول والجاد إلى الأمام، آخذا بعين الاعتبار الصورة الثقافية ضمن أولوياته الضرورية لتكسير السكون الثقافي الذي نعاني منه، سكون يعمل جاهدا على اختزال الفكر الإبداعي إلى فقاعة فارغة، تزيد من اضمحلال وتلاشي الفعل الثقافي داخل المشهد السينمائي المغربي.
أخيرا اشد بحرارة على أيد أصدقائي في جمعية المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بمدينة خريبكة، على ما بدلوا وعلى ما سيبدلون فمزيد من الجهد والمثابرة من اجل تأصيل هذه المبادرة وتكريسها كسلوك ثقافي دائم وكتجربة قابلة للتطبيق في باقي جهات المملكة.

Fouad Zouirik4
Fouad Zouirik3
Fouad Zouirik2

تاريخ النشر: الثلاثاء, 23 ديسمبر, 2014