الرئيسية

مقالات تخص أنشطة الجمعية و كل ما يتعلق بها

خاص بالمهرجان

International festival of documentary film

أخبار سينمائية

قسم يهتم بجديد السينما على المستوى الوطني والدولي.

أبحاث و دراسات

قسم خاص بنشر الأبحاث و الدراسات المتعلقة بالفن السابع

مقالات فكرية و نقدية

مناقشات و أفكار للنهوض بالفن السينمائي

ملتميديا المهرجان

صور و فيديوهات المهرجان

الشعر والزجل في رحاب مدينة سطات

mountada

الشعر والزجل في رحاب مدينة سطات

 

     لماذا الشعر والزجل ……هل من الممكن اليوم ان نعيش دون شعر وزجل بل ودون فنون ….نطرح هذا السؤال ونحن نعي خطورة ما يعيشه عالمنا اليوم من تمزقات سياسية واقتصادية واجتماعية …تصدعات جعلت انسان اليوم اكثر بؤسا مما كان يعيشه انسان الامس على الرغم من هذا التدفق التكنولوجي والمادي والاجتماعي …ان انسان اليوم يعيش العديد من التصدعات النفسية ….لنسال اطباء اليوم هل انسان اليوم انسان سعيد …..بكل تاكيد سننتظر منهم جواب واحد مهما اختلفت التحليلات والتفسيرات ….انسان اليوم مهموم بامتياز ….من هنا وجب البحث عن اشكال تعبيرية من اجل التخفيف عن الامنا …..في افق ان نحولها الى امال …وحده الشعر والزجل والفنون بشكل عام من اصبحت لها القدرة على مد الانسان باجوبة تدله على الطريق الذي ينبغي سلكه ….

     من هذا المنطلق نقول ان من يفكر اليوم في جعل الشعر او الزجل او اي فن اخر موضوع تفكير واحتفال …هو بالضرورة منخرط في البحث عن حلول تهدف الى المساهمة في التخفيف عن الام الانسان ….هكذا حاولت ان اقرا حدث الملتقى الثاني للشعر والزجل المنظم من طرف جمعية افكاريومي  21 و 22 فبراير 2009 بمعهد البحث الزراعي بسطات وبدعم من المديرية الجهوية للثقافة والمجلس البلدي لمدينة سطات ومعهد البحث الزراعي ومعهد العلا ….حدث ثقافي وفني تفاعلت فيه العديد من الاصوات الشعرية والزجلية الوطنية المخضرمة والشابة ….المهم كانت جلسة شعرية وزجلية ممتعة من توقيع محمد الراشق وادريس بن العطار ومحمد المثنى والمهدي لعرج ومحمد مومروالحبيب الامام وتوفيق الحماني  ….حدث تعمقت تفاصيله الابداعية حينما جاءت لحظة التكريم …تكريم الشاعر والزجال والمبدع محمد الزروالي ….هذا النص الزجلي الجميل الاتي من رحم الملحون…..لحظة كانت بمثابة اعتراف في حق هذا المبدع المغربي الاصيل لينتهي الحفل /العرس الشعري والزجلي بامسية غنائية شعبية وبهذا تكون جمعية افكار والمكونات الادارية التي دعمتها قد ربحت وللمرة الثانية الرهان ….رهان القول الشعري والزجلي والفني بشكل عام .

                                                            د.الحبيب ناصري

تاريخ النشر: الإثنين, 23 فبراير, 2009